• أنس موسى أبو شاويش

    باع الحياة رخيصة لله والله اشترى

    • أنس موسى أبو شاويش
    • غزة
    • مجاهد قسامي
    • 2017-04-16
  • محمود أحمد خالد حسونة

    زرعوا بذور العزة والكرامة لجيل قادم

    • محمود أحمد خالد حسونة
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2014-07-25
  • إبراهيم سليمان صباح

    باع الحياة رخيصة لله والله اشترى

    • إبراهيم سليمان صباح
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2008-02-17
  • محمود عطية محمد الحمايدة

    انشغل بالجهاد عن الملهيات

    • محمود عطية محمد الحمايدة
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2014-07-19
  • محمد محمد عبد السلام البكري

    لبّى نداء الجهاد والتحق بصفوف القسام

    • محمد محمد عبد السلام البكري
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2014-07-19
  • عمار عوض الجرجاوي

    فارس التصدي للاجتياحات

    • عمار عوض الجرجاوي
    • غزة
    • مجاهد قسامي
    • 2004-05-11
  • فريد حميدان  الجعبة

    لم يترك فرصة لمواجهة المحتل إلا وشارك فيها

    • فريد حميدان الجعبة
    • الضفة الغربية
    • مجاهد قسامي
    • 1994-01-14
  • أحمد فؤاد أبو عسكر

    قسامي مقدام وبطل التصدي للإجتياحات

    • أحمد فؤاد أبو عسكر
    • الشمال
    • مجاهد قسامي
    • 2006-07-06
  • لطفي لطفي برهوم

    حمامة مسجد العودة واحد أبطال القوة التنفيذية

    • لطفي لطفي برهوم
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2007-05-16
  • محمد كنعان أبو لبدة

    رحلة جهادية توجت بالشهادة

    • محمد كنعان أبو لبدة
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2003-08-24
  • رمزي فخري العارضة

    صاحب الثأر الأول للإمام الياسين

    • رمزي فخري العارضة
    • الضفة الغربية
    • مجاهد قسامي
    • 2004-03-30
  • عدنان محمد  الشلفوح

    فارس خطه بدمه وأشلاءه أسمى معاني العزة والكرامة والإباء

    • عدنان محمد الشلفوح
    • الشمال
    • مجاهد قسامي
    • 2009-01-04
  • محمد شاكر الحبيشي

    'شيخ الاستشهاديين'

    • محمد شاكر الحبيشي
    • الاراضي المحتلة عام 48
    • مجاهد قسامي
    • 2001-09-09
  • إبراهيم أحمد عابدين

    اختار طريقه نحو الجنة

    • إبراهيم أحمد عابدين
    • رفح
    • مجاهد قسامي
    • 2014-07-07
  • جهاد عبد الحي أبو سلامة

    طلب الشهادة أربعة عشر مرة ليلحق بركب الشهداء

    • جهاد عبد الحي أبو سلامة
    • الشمال
    • مجاهد قسامي
    • 2004-11-10

متفانٍ في عمله ومحباً للآخرين

محمود عادل أبو مطير
  • محمود عادل أبو مطير
  • رفح
  • مجاهد قسامي
  • 2007-06-01

الشهيد القسامي / محمود عادل أبو مطير
متفانٍ في عمله ومحباً للآخرين

القسام - خاص :
واحة الشهداء .. كل يوم ينبت فيها شجرة من العطاء والتضحية والإباء ، حتى غدت جنة تتوق النفوس أن تسمع عن أخبارهم ، وكيف كانت حياتهم ، فتأنس بسماع قصصهم القلوب ، وتطرب بشذو نشيد فعالهم الآذان ، وتدمع للقياهم مقل العيون ..فهم الشهداء
فلنا وقفة مع حياة مثالا ً من الذين عاشوا حياتهم لغيرهم ، ورضوا أن يقدموا في أرشيف الرجال أروع مثال ، نقف مع الذين عملوا بصمت خلف الكواليس ، فهم الجنود المجهولون الذين لا يرجون غير رضا الله فهم يسيرون على نهج قوله تعالى " وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون "

إشراقة شمسه

أشرقت شمس ميلاد شهيدنا المجاهد محمود عادل أبو مطر في الخامس عشر من شهر حزيران لعام 1987م ، فكان مجيئه فرحة لأهله ، فلقد كان طفلا ً مهذبا ً معتدلا ً في ترفاته ، ومنذ نعومة أظافره التزم في مسجد خالد بن الوليد وأصبح أحد رواده فكان لا يضيع الصلوات في المسجد وخاصة صلاة الفجر فكان يذهب مع أبيه إلى المسجد دائما ً.
اتصف محمود بأنه محبوب وكان يحب الفكاهة والمزاح ، وكانت علاقته الاجتماعية متميزة مع كل من حوله وكان خدوما ً .

في مقاعد الدراسة

كان محمود متفوقا ُ منذ صغره وكان من الأوائل على مدرسته وكان يكرّم كل عام وظل التفوق دأبه وصنيعه إلى أن وصل إلى السنة الثانية من دراسته الجامعية في الجامعة الإسلامية .
وفي فترة دراسته الثانوية كان نشيطا ً في العمل داخل إطار الكتلة الإسلامية حيث أنه كان مسؤول عن مدرسة طه حسين في الكتلة الإسلامية .
هذا الأمر الذي جعل له دورا ً فاعلا ً في الدعوة في مسجده خاصة في مجال الاستيعاب والأنشطة الرياضية فقد كان يعتمد عليه ويلقبونه " حمامة المسجد " لشدة حب أهل المسجد له .
التحق محمود بحركة المقاومة الإسلامية حماس عن طريق التزامه الشديد في دعوته وصلاته ، كما ولما كان له من رفقاء من أهل الاستقامة والصلاح . كما وكان أيضا ً له دور فعال في مسجد الأنصار في كثير من الأنشطة المسجدية .

على نهج أسامة بن زيد

عمل محمود في صفوف كتائب العز القسامية مذ كان في المرحلة الإعدادية وعمل في سن صغير في مجال الرصد فقد كان بيته يقع في المنطقة الحدودية ، وكان الكثير من إخوانه يستغربون منه لأن سنه صغير.
كان يعمل بسرية وكتمان دون علم أهله ، إلا أن والدته كانت تشعر بذلك فكانت تقول له " تحصل على شهادة الثانوية العامة وبعج ذلك اعمل ما تحب " فلما تحصل عليها أتى بالشهادة لأمه وقال لها ضاحكا

في صفوف القسام

انتمى بشكل رسمي إلى صفوف الكتائب عام 2003م وتلقى العديد من الدورات العسكرية كانت تستمر لعدة أسابيع منها دورات في الهندسة ، وبعد انسحاب المحتل من قطاع غزة تلقى دورة مشاة عامة على جميع الأسلحة مع الشهيد القائد أبو العبد العرقان.
قام شهيدنا المجاهد بالعديد من المهام الجهادية منها تصوير أغلب الأحداث التي كانت تحدث في منطقته من اجتياحات ومراقبة أماكن العبوات وتصويرها لحظة تفجيرها .

إلى رحمة الله

في شهر فبراير لهام 2007 م كان محمود يشعر بألم شديد في ظهره ولما زاد الألم  تم اصطحابه إلى أحد الأطباء ولكنه لم يتم تشخيصه جيدا ً ، بعدها انتقل إلى مستشفى الأوروبي وهناك شك الأطباء في وجود مرض السرطان معه ، فتم تحويله إلى جمهورية مصر العربية ، وهناك في معهد ناصر تم تشخيصه وتأكيد وجود المرض معه ولكنهم أخبروا أهله أن المرض منتشر في جميع جسده وقالوا له ارجعوا إلى بلادكم .
وفي آخر لحظاته يوم الجمعة الموافق 1/6/2007 م كان في مستشفى الأوروبي فاستيقظ من نومه على الأذان الأول لصلاة الفجر وطلب من والده أن يوجهه تجاه القبلة وبعد أن أدى صلاة الفجر انتقل إلى رحمة الله .
وتخبر أمه أن أهله لم يحزنوا كثيرا ً عليه فهم يعلمون أنه كان احد المجاهدين وقلبه معلق بربه ، حتى أنه بعد وفاته كان العرق من جبينه يصب صبا ً . وانتقل رحمة الله عليه وهو ابن العشرين من عمره .

الشهيد القسامي / محمود عادل أبو مطير
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2017