الثلاثاء, 22 سبتمبر, 2020

الاحتلال يعتقل أسيراً مقدسيّاً لحظة الإفراج عنه

القسام - الضفة المحتلة:
اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الاثنين، الأسير المحرر علاء نجيب، فور الإفراج عنه من سجونها بعد انتهاء محكوميته.
وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أفرجت، اليوم الاثنين، عن الأسير المقدسي علاء منذر داود نجيب (21 عامًا) من سكان البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة، بعد قضاء محكوميته البالغة تسعة أشهر.
واشترطت إدارة سجن نفحة على الأسير نجيب الإبعاد عن منزله في البلدة القديمة أسبوعا، وفق المصادر المحلية.
واعتقل الاحتلال علاء نجيب بتاريخ 3/1/2020، واتهمه بالتصدي لضباط الاحتلال المقتحمين لمصلى باب الرحمة في الأقصى.
وسبق لعلاء أن اعتقل عدة مرات، وأمضى في إحداها 22 شهرًا داخل قلاع الأسر.
وتجدر الإشارة إلى أن الاحتلال يلاحق أسرى القدس لحظة الإفراج عنهم، ويعتقلهم مدة قصيرة، بهدف تكدير فرحهتم وعائلاتهم لحظة الإفراج عنهم، ويهددهم إذا ما أظهروا مظاهر احتفالية.
وتتعمد قوات الاحتلال خلال الآونة الأخيرة، استخدام سياسة اعتقال الأسرى فور الإفراج عنهم، في إطار الحرب النفسية ضد الأسرى.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
الجمعة, 30 أكتوبر, 2020
الخميس, 29 أكتوبر, 2020
الأربعاء, 28 أكتوبر, 2020
الثلاثاء, 27 أكتوبر, 2020
الاثنين, 26 أكتوبر, 2020
الأحد, 25 أكتوبر, 2020
السبت, 24 أكتوبر, 2020
الجمعة, 23 أكتوبر, 2020
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2020