السبت, 17 ديسمبر, 2016, 17:43 بتوقيت القدس

القسام: الشهيد الزواري أشرف على مشروع طائرات الأبابيل

القسام - خاص :
أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن الشهيد المهندس القائد / محمد الزواري، الذي إغتالته يد الغدر الصهيونية في تونس، هو أحد القادة الذين أشرفوا على مشروع طائرات الأبابيل القسامية.
وزفت كتائب القسام في بيان عسكري لها اليوم السبت إلى الأمة العربية والإسلامية وإلى كل الأحرار والمقاومين والمجاهدين الشرفاء، شهيد فلسطين وشهيد تونس، شهيد الأمة العربية والإسلامية القائد القسامي المهندس الطيار / محمد الزواري.
وأضافت أن يد الغدر الصهيونية الجبانة اغتالت القائد القسامي (يوم 15/12/2016) في مدينة صفاقس بالجمهورية التونسية طليعة الربيع العربي وحاضنة الثورة والمقاومة الفلسطينية".
وكشفت الكتائب أن الشهيد المهندس الزواري هو أحد القادة الذين أشرفوا على مشروع طائرات الأبابيل القسامية والتي كان لها دورها الذي شهدته الأمة وأشاد به الأحرار في حرب العصف المأكول عام 2014.
وأشارت إلى أن القائد الطيار الزواري التحق قبل 10 سنوات في صفوف المقاومة الفلسطينية وانضم لكتائب القسام وعمل في صفوفها أسوة بالكثيرين من أبناء أمتنا العربية والإسلامية الذين كانت فلسطين والقدس والأقصى بوصلتهم وأبلوا في ساحات المقاومة والفعل ضد العدو الصهيوني بلاء حسناً وجاهدوا في صفوف كتائب القسام دفاعاً عن فلسطين ونيابة عن الأمة بأسرها.
ووجهت الكتائب في بيانها العسكري التحية إلى شعب تونس العظيم الذي أنجب هذا القائد البطل، وبرهن في كل المحطات أنه شعب الثوار وشعب المقاومين وشعب الأحرار ووقف على الدوام مع فلسطين وشعبها ومقاومتها.
وأكدت على أن عملية اغتيال القائد الشهيد محمد الزواري في تونس هي إعتداء على المقاومة الفلسطينية وكتائب القسام وعلى العدو أن يعلم بأن دماء القائد الزواري لن تذهب هدراً ولن تضيع سدى.
وأوضحت أن عملية اغتيال الشهيد الزواري تمثل ناقوس خطر لأمتنا العربية والإسلامية بأن العدو الصهيوني وعملائه يلعبون في دول المنطقة ويمارسون أدواراً قذرة وقد آن الأوان لأن تقطع هذه اليد الجبانة الخائنة.
ودعت الكتائب شباب الأمة العربية والإسلامية وعلماؤها إلى السير على خطى الشهيد القائد الزواري والتوجه نحو قضية الأمة قضية القدس والأقصى وفلسطين وبذل الغالي والنفيس في سبيلها من أجل تطهيرها من عدو الأمة الغاصب.
كما وجهت التحية إلى أرواح شهدئنا الأبطال وعلى رأسهم الشهيد القائد/ محمد الزواري و إلى كل مقاوم ومجاهد حر وإلى أبناء شعبنا الفلسطيني في سائر أماكنه وإلى الشرفاء البواسل وجرحانا الميامين.

أضف مشاركة عبر الموقع

abdelhak - tunisie

ساجعل من دمي لهباً ...يحطم قيد سجاني. سأغدو من وراء النار ...بركاناً على الجاني. الله أكبر والحمدلله.كلنا أبناء فلسطين العزيزة والله يرزقنا الشهادة في سبيل الأقصى العزيز.لا تغرنكم أيها الصهاينة قوتكم فإن قوتكم من سلاحكم وقوتنا من ايماننا .والأقصى بلأمس لنا واليوم لنا وغداً لنا.تخافون الموت في فلسطين ونعتز بالشهادة بالأقصى فإنا للجنة مشتاقون .تحية فلسطين دوماً في قلوبنا نحن التونسيون. أنا القسام للإسلام ينبض أصل شرياني. تحيتي إلى كل رجال القسام .و أعز أمنيتي أن أكون بجانبكم في هذه اللحظات.مشتاقٌ لكم يا مفخرة العرب أجمعين. ستلقانا كصاعقةٍ تزلزل كل ميدانٍ ساجعل من دمي لهباً ...يحطم قيد سجاني. سأغدو من وراء النار ...بركاناً على الجاني.

Sami - Tounes

رحمه الله شهيدنا شهيد تونس

مشروع"االزوارى" - م

السلام عليكم ورحمه الله,احيكم تحيه طيبه واسال الله ان يرحم القائد الشهيد محمد الزوارى رحمه واسعه وكل الشهداء الابرار نحسبهم كذلك ولا نزكيهم على الله فهم جاهدوا بكل ما اوتوا من مال وعلم ونفس فى سبيل نصره الحق فرحمه الله عليهم وما ماتوا بل احياء عند ربهم يرزقون , وتخليدا للشهيد محمد الزوارى

teko - gaza

رحمة الله عليه اخي محمد الزواري والى جنات الفردوس ان شاء الله وكل التحية الفخر والاعتزاز لاهلنا في تونس في شهيدهم وشهيدنا البطل محمد والله مستمرون في هذا الطريق حتي تحرير كل فلسطين والمسجد الاقصى بإذن الله عز وجل والى كتائب القسام استمروا في هذا النهج والابداع والتطوير بكل قوة حتى تصنعوا جيشا يغيظ ويقهر ويدمر اعداء الله وقتلة الانبياء واعداء المسلمين وهذا السرطان الصهيوني الخنزير وان دماء شهدائنا لن تذهب هدرا وبإذن الله عز وجل ان استشهاد اخي محمد الزواري سوف يصنع جيلا يطور ويعمل ويفرغ طاقته في انتاج شيئ يفيد جيشنا القسام ويقهر ويدمر الصهاينة وانه لجهاد نصر او استشهاد

أسعد جبر - غزة

ربنا يرحمه ةيدخله فسيح جناته - رحم الله قادتنا

مغربي محب للأقصى - المملكة المغربية

يظهر أن المغرب بكل دوله ومكوناته سيبقى وفيا للاقصى والقدس وفلسطين الحبيبة... كما دعم أجدادنا المغاربة الأوائل تحدث راية دولة الموحدين، صلاح الدين في معاركه ضد الصليبيين واسكنهم في الجهة الغربية للمسجد الاقصى واقام لهم حيا لايزال الى الان يسمى "حي المغاربة" او حارة المغاربة او باب المغاربة....فان الاسلاف على دين آباهم وأجدادهم...ولو فتح باب الجهاد في فلسطين لهب كل المغاربة لنصرة اخوانهم في فلسطين الحبيبة... جزاكم الله خيرا ورحم الله شهداء الامة وغفر لنا تقصيرنا في امرنا والله المستعان.

هاشم الشافعي - تونس

رحمة اللّه على الشهيد القائد... هم السابقون و نحن اللاحقون.. في كل مرة نفرح بخبر إستشهاد قادتنا لكنهم في كل مرة يفقدون الأمل في تخويفنا و ترهيبنا... كل الشعب تونسي تسري في عروقه فلسطين و القضية الفلسطينية و بإذن اللّه لن تبخل تونس الخضراء بتقديم أبناء شعبها للدفاع عن قضيتنا القضية الفلسطينية... هو نصر أو إستشهاد... ❤

سمية حتيرة - تونس

الله يرحمه ويسكنه اعلی مراتب الجنة

الشيخ السعيدي - موريتانيا

رحم الله ازواري ... نحن على طريق ازواري حتى نحرر الأقصى من درن الغاصبين

نبيل - تونس

رحم الله جميع شهداء المقاومة ... جهاد حتى النصر بإذن الله.

عمر العمراني - تونس

شكرا لغبائكم أيها الصهاينة هل تعلمون انكم بفعلتكم هذه قدمتم لنا خدمة نحن غير قادرون عليها فذراعكم الطويلة امتدت لتغتال تحت علمنا تحت رايتنا راية تونس الخضراء راية التقدم راية الحرية و السلام راية التسامح راية تعيش تحتها جميع الأديان فانا لست سياسيا لا اعادي لا اطبع و لا اهتم بمن يزوركم و لا من تدفعون اليه و لا مرتزقة الفن و الإعلام كنت فقط اهتم بوطني و شعبي الحبيب و كل ضيوف العالم الذين يدخلون هذا البلد الآمن كنت مستعدا ان افديهم بروحي و حياتي مهما كانت جنسيتهم مهما كانت ديانتهم فقط ان يدخلوا هذا البلد الآمن من ابوابه من حدوده ضيوفا معززين مكرمين انا لست جاهلا انا لست ارهابيا انا احترم القوانين و المواثيق الدولية اعرف جيدا حقوقي و واجباتي و اعرف ان الزائر الذي يدخل بلدي غير مسلح من واجبي ان احميه و ان ادى ذلك بحياتي أما اليوم فإن غبائكم أعاد إلينا المفهوم الحقيقي بأنكم عصابة تحتمون بالقوانين الدولية و الشرف و تمارسون الإجرام و الغدر و الخيانة لقد أعدتم الإعتبار لمن سماه الإعلام التونسي عند نبأ وفاته ميكانيكي ..شخص ..كهل ..هالك ..ضحية حق عام إلى بطل عربي مسلم مهندس طيار حمساوي فلسطيني تونسي الجنسية قال يوما "أطلب القدس و لو من صفاقس" صفاقس عاصمة الجنوب بلاد العلم و العمل لقد هزمكم حيا وانتصر عليكم شهيدا هو اتجه الى كلية المهندسين ليحيا من جديد واتجهتم بغبائكم الى السلاح والجريمة والغدر لتحفروا قبوركم لقد نفختم في نار كادت أن تنطفئ تحت الرماد و أعدتم للأمة نخوتها و عزتها و فرحتها فـأصبحوا يتباهون به و يزفونه شهيدا يتمنون النسج على منواله صحيح أنكم اغتلتم روحه لكنكم بعثتم فينا روح المقاومة

محمد - تونس

رحم الله الشهيد وكلنا فداء للمقاوة الفلسطينية وإن شاء الله في يوم من الأيام ننظم إلى المقاوة على خطى الشهيد

حمزة - تونس

الشعب التونسي فداء المقاومة...

ايوب بنجابر - تونس

الله اكبر الله اكبر ........

العربي العسكري - تونس

رحمة الله عليه و رزق ذويه جميل الصبر و السلوان

ahmed s.r. Bakhit - Palestine

رحم الله شهيدنا نسأل الله أن يسكنه الفردوس مع الأنبياء

ahmed s.r. Bakhit - Palestine

كلنا فدا المقاومة وفدا كتائب القسام وبإذن الله سيكون هناك ألف محمد الرازي

دبيشي سعيد/ - الجزائر/تيارت

من المؤمنين رجال هؤلاء الصناديد يعمل في الخفاء نسأل الله لهم الرحمه والمغفرة اللهم أمين

الهادي - الصوابني

فلسطين في القلب دائما . نحن في تونس فداء لفلسطين

مجاهد فلسطيني - مخيم البقعة الاردن

تحيه الروح الشهيد محمد الزواري

اقرأ أيضاً
عملية
السبت, 17 أغسطس, 2019, 16:04 بتوقيت القدس
قصف
السبت, 17 أغسطس, 2019, 06:31 بتوقيت القدس
آخر الأخبار
السبت, 17 أغسطس, 2019
الجمعة, 16 أغسطس, 2019
الخميس, 15 أغسطس, 2019
الأربعاء, 14 أغسطس, 2019
الثلاثاء, 13 أغسطس, 2019
الاثنين, 12 أغسطس, 2019
الأحد, 11 أغسطس, 2019
السبت, 10 أغسطس, 2019
الجمعة, 09 أغسطس, 2019
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019